رمز الخبر: 102990
تأريخ النشر: 04 May 2008 - 00:00
طهران - بدأ اول اجتماع للكتّاب في حقل الايثار و الشهادة في غرفة الاطفال و الناشئة لنشر شاهد و الذي اختص بكتاب الجبل علي اكتاف الشجرة (كوه روي شانه هاي درخت) من تأليف السيدة نرجس آبيار و قد قوبل هذا الاجتماع بترحيب الطلاب و الزوار للمعرض.

و اورد مراسل نويد شاهد ما قالته السيدة نرجس آبيار في هذا الاجتماع و الذي كان علي شكل اسئلة و اجوبة حول موضوع هذا الكتاب: إن كتاب «الجبل علي اكتاف الشجرة» كوه رو ي شانه هاي درخت يروي قصة شاب في الثامنة عشرة من عمره يحمل اسم نادر عليزادة و قد لعب دوراً ناشطاً في الثورة و نظراً للنشاط الواسع للمجموعات المعادية للثورة انتمي علي زادة الي الحزب الديمقراطي بشكل غير محسوس و كان ينقل اخبار الحزب الي حرس الثورة في ارومية. و ذات يوم يدرك نادر وجود عملية هجومية ضد مدينة ارومية. و من خلال التنسيق معه و في ظروف مناسب يتم وقوع كافة اقطاب الحزب الديموقراطي في المصيدة لكن نادر يلقي عليه القبض من جانب اعداء الثورة و يستشهد علي ايديهم. و في حديث مقتضب تحدثت آبيار لمراسل نويد شاهد عن كتابة رواية حول احداث مدينة نقدة في الفترات الزمنية ما بين عامي 1970-1984 و لم نشر الي المزيد من التفاصيل. و كان كتاب الجبل علي اكتاف الشجرة قد طبع للمرة الثانية من جانب نشر شاهد. هذا و تعتبر رواية العين الثالثة (تشم سوم) في موضوع عمليات و الفجر التمهيدية و كتاب (ما كانت الضحي و ماكان الليل) نه روز بود و نه شب حول حياة الشهيد حسن عباسپور و فلسطين من الاحتلال حتي الانتفاضة (فلسطين از اشغال تا انتفاضة) من جملة مؤلفات هذه الكاتبة الناشطة. تجدر الاشارة الي ان اجتماع الكتـّاب في غرفة نشر شاهد يعقد كل يوم من الساعة 15 و حتي الساعة 19 في معرض الكتاب و يتم فيه التعريف باحد الكتب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬