رمز الخبر: 102988
تأريخ النشر: 27 November 2013 - 00:00

نشر آخر لحظات حياة الآمر الشهيد باكري (آخرين لحظات سردار شهيد باكري)

طهران -تم نشر آخر لحظات حياة الآمر الشهيد باكري الخاطرات و الصور لصانع الملاحم في بدر.

و ذكر مراسل نويد شاهد من خرمشهر، جاء في احدي هذه الخاطرات : عندما كان يطلق الرصاص اصيب رأسه بطلقة. و قد جرح رأسه جرحاً خطيراً و سحبه الاولاد الي داخل القارب ليتم نقله الي خلف الخط عندما ابتعد القارب عن الساحل هدأ بال الاولاد بانهم قد ارسلوا مهدي. ثم شاهدوا مهدي رافعاً يده في القارب و يتمتم شيئاً تحت شفيته. قال احد الاولاد ممن بقوا علي قيد الحياة كان مهدي يقول ما يشبه عبارة «لا اله الا الله الحمد لله» لم يبتعد كثيراً و اذا بصاروخ يضرب وسط القارب و ينفجر و لم يتم العثور بعدها علي اي اثر من مهدي... و تشكل هذه الخاطرة جانباً من كتاب خاطرات الآمر الشهيد و الصانع لملاحم بدر و هور مهدي باكري و الذي يروي اللحظات الاخيرة من حياة هذا البطل العملاق لجيش الاسلام. و يحتوي كتاب خاطرات هذا الآمر الرشيد علي الخاطرة الحمراء و عشر خاطرات اخري مع 12 صورة ملونة من الشهيد باكري في جبهات الحرب. و قد نشر هذا الكتاب بالحجم الجيبي. و قد قدم هذا الكتاب من الذكريات للراغبين في ثقافة الدفاع المقدس و الجهاد و الشهادة بعناوين الحرس و الحلم و المهندس و خادم التعبويين و الغسيل و رسالة الي الاسرة و معنوية الانتقام و جرح الحبل مع خاطرتين و صورتين من الشهيد حميد باكري. و يشير الكتاب في نهايته كذلك الي استشهاد الشهيد علي باكري و هو الشهيد الآخر لاسرة باكري. و كان علي باكري قد استشهد قبل انتصار الثورة الاسلامية. و تجدر الاشارة الي ان اية واحدة من رفات الشهداء مهدي و حميد و علي باكري لم تعاد الي اسرتهم . و اعتبر كتاب خاطرات الشهيد باكري اهم خصوصية هذا الشهيد هي صفات التواضع و البساطة في العيش و تنفيذ الواجب التي كانت تتموج في خاطرات هذا الآمر الرشيد.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
جدید‬ الموقع
الاكثر قراءة