رمز الخبر: 100243
تأريخ النشر: 12 October 2013 - 00:00
ذكرية عن الشهيد محمود شهبازي

في حرم النبي (ص)

كان محمود يمشي في مسجد الحرام تحت ضوء الشمس الحارة حافياً و إحمرّت كعبيه من حرارتها و بسبب مسح احجار المسجد البيضاء و الحارة...

كان محمود يمشي في مسجد الحرام تحت ضوء الشمس الحارة حافياً و إحمرّت كعبيه من حرارتها و بسبب مسح احجار المسجد البيضاء و الحارة. فتح القرآن و تلي آيات منه فتحدق إلي الكعبة. ذهبت خلفه و أغلقت عينيه بيدي فقلت: «ألقيت القبض عليك في مكان كهذه». قال متمهلاً: «من أنت؟» رفعت يدي فقلت: «تحدقت هكذا إلي الكعبة فلذلك لا تعرف أحداً» و تعرّفته به الشهيد همت الذي كان واقفاً إلي جانبي. ألقيت يدي علي كتفيهما و قلت ضاحكاً: «إني إريد أن ألقيكما في شرك واحد فإنتظرا». مضت فترة و تأسست فيلق محمد رسول الله فقلت لاللواء محسن رضايي أن الفيلق بحاجة إلي قائد و نائب قائد للعمليات الحربية و إنه إختار الشهيد شهبازي و الشهيد همت كقائد و نائب قائد للفيلق و كان مهمتها تحرير مدينة شوش و دزفول من نيران غارات العدو البعثي. عندما ذهب اللواء رضايي، نظر محمود إلي قائلا: «فعلتَ ما تريد؟» فألقيت يدي علي كتفيهما فقلت: «قلت إلي جانب حرم النبي إني ألقيكما في شرك واحد!».
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
الاكثر قراءة