رمز الخبر: 47412
تأريخ النشر: 14 June 2007 - 00:00
طهران-ناصر بلنكي في حديثه مع شاهد: عهد من أجل رسوم المسجد الجامع في خرمشهر

قال الرسام ناصر بلنكي: إن الرسوم الجدارية في المسجد الجامع بخرمشهر جاءت علي أساس العهد الذي قطعته في ليالي تحرير هذه المدينة و في الصحراء مع أبناء الشعب الذين كانوا يحاربون مدة عامين هناك. و قال بلنكي الذي يشارك في مشروع «الحياة في خرمشهر» في هذا المعرض في حديث خاص مع مراسل موقع شاهد الإعلامي الثقافي لمؤسسة الشهيد: «إن الشيئ المهم في الفن هو الفكر و الإحساس و المعاني التي يعبر عنها الفنان في فنه. و قد وضعت في كل مرحلة الادوات و الوسائل الخاصة في خدمة الفنان بما تتناسب مع التقدم العلمي و العلاقة الموجودة بين الفن و التكنولوجيا. و إن استخدام هذه الوسائل يعود إلي ذوق الفنان و مهارته و سيطرته عليها و من الطبيعي إن الإمكانات التي تضعها تقنية الديجيتال تكون اوسع بكثير من فرشاة الرسم. و إن العهد الذي نعيش فيه هو عهد الثورة في الإتصالات و إن الفن الديجيتالي يتحرك في منحي هذه الثورة. و اعتبر هذا الفنان الرسام استخدام الوسائل الحديثة في العالم المعاصر بانه يشكل امراً ضرورياً و أكد علي إن الفنان لو اراد تقديم شيئ عن تراثه الثقافي و الأدبي و الديني و الوطني في العالم فيكون السبيل الوحيد الموجود امامه هو استخدام الوسائل المتطورة. لإننا نستطيع التنافس مع العالم عندما نجيد استخدام الوسائل الحديثه و نكون ابناء الزمن الذي نعيش فيه و إن "ابن الزمن" في مجال الفن يعني الإحاطة بآخر السبل و الوسائل في التعبير. و قال إن الخبرات و التجارب التي خاضها الإنسان علي جغرافية الكرة الارضية مكنته من التوصل إلي مجموعة من القيم و التراث الثقافي التي يطلق عليها اسم التراث الثقافي للبشر الموجود علي الكرة الارضية و يكون لنا تراثاً ثقافياً خاصاً بنا و حضارة عريقة و تراثاً يكون استثنائياً تماماً و نحن نكون متميزين في الأدب و العرفان في العالم. فهذا التراث يكون بحاجة إلي طرحه بآخر السبل و الوسائل الحديثة و ينبغي علي الفنانين من كل قوم بذل جهودهم نحو التعريف بهذا التراث. و قال ناصر بلنكي الذي قام في رحلته الأخيرة إلي خرمشهر بترميم رسومه: عندما ذهبنا هذا العام مرة اخري إلي ذلك المسجد كان قد سافر نحو 800 الف شخص طوال فترة 18 يوماً إلي خرمشهر. فكانوا يصورون إلي جانب اللوحات المرسومة علي جدران المسجد حتي و إني شاهدت امرأة كانت تمسح يدها علي اصباغ هذه اللوحات ثم تمسح يدها علي وجهها للتبرك بها. فعندما لاحظت هذا الشيئ قلت في نفسي هذا هو العهد الذي بات سبباً لبركة هذه الرسوم حيث وقف خلال الخمسة و العشرين عام الأخيرة آلاف الأشخاص إلي جانب هذه اللوحات لالتقاط الصور التذكارية. و قال ناصر بلنكي حول المسجد الجامع لخرمشهر لعل هذا المسجد يكون المسجد الأول الذي يتم ترميم الرسوم التاريخية المرسومة عليه. و يعتبر المسجد الجامع لخرمشهر من الآثار الوطنية للدفاع المقدس المسجّلة و إن الرسوم المرسومة علي جدرانه تواصل حياتها في منازل الناس و في البومات صورهم بدل الاحتفاظ بها في المتاحف و ورشات الرسم. و قال ناصر بلنكي في ختام حديثه إن مشروعه المقدم في هذا المعرض هو الفضاء الهندسي مع طبعة ديجيتالية و رؤية واقعية إلي مجري الحياة في مدينة خرمشهر.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬