رمز الخبر: 333626
تأريخ النشر: 28 January 2012 - 00:00
نائب رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية " محسن انصاري " :
نويد شاهد : اكد نائب رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية " محسن انصاري " ان ذكر و رواية جهاد و تضحيات الشهداء الايرانيين تعتبر من احدي السبل لنقل ملاحم هؤلاء الشهداء الي الاجيال الايرانية القادمة ، و اضاف قائلا : من الواجب علينا ان لا نسمح بان يتم استبدال هذه الملاحم بالاساطير في ايران .


و افاد موقع " نويد شاهد " الاعلامي و نقلا عن وكالة انباء الطلبة الايرانية ( ايسنا ) ، انه خلال مراسم توديع المدير العام السابق لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية فرع محافظة " غيلان " الواقعة في شمال البلاد و التعرف علي المدير العام الجديد لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية فرع محافظة " غيلان " و الذي تم اقامته ظهر اليوم في مدينة " رشت " مركز محافظة " غيلان " ، القي نائب رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية " محسن انصاري " كلمة فيه ، اشار خلال هذه الكلمة الي ان قدرة و جلالة الجمهورية الاسلامية الايرانية الحالية يرجع الي مؤسس و قائد الثورة الاسلامية في ايران سماحة آية الله العظمي الامام " سيد روح الله الموسوي الخميني " ( قدس الله تعالي سره الشريف ) و كذلك شهداء الجمهورية الاسلامية الايرانية و الثورة الاسلامية في ايران و ان الجمهورية الاسلامية الايرانية مدينة لهؤلاء . و اكد نائب رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية " محسن انصاري " ان تكريم عوائل و اسر الشهداء الايرانيين يعتبر واجبا و مهمة تقع علي عاتق كل شخص من الشعب الايراني ، و اضاف قائلا : ان المضحين الايرانيين هم رمز فخر و اعتزاز و جلال الثورة الاسلامية في ايران و الجمهورية الاسلامية الايرانية و ان هؤلاء المضحين يعتبرون جزءا من الثروات الكبيرة التي تمتلكها الجمهورية الاسلامية في ايران . و اعتبر نائب رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية " محسن انصاري " الثورة الاسلامية في ايران انموذجا و مثالا اقتدت بها موجة الصحوة الاسلامية التي ظهرت في المنطقة خلال الفترة الاخيرة و اكد ان هذا الامر هو ناتج و ناجم عن التضحيات و الدماء التي قدمها الشهداء و المضحين الايرانيين في سبيل الدفاع عن الثورة الاسلامية في ايران ، و صرح قائلا : انه من الواجب علينا جميعا ان نقوم بتكريم المضحين الايرانيين و ذلك باعتبار هذا العمل احدي واجباتنا و مهماتنا الفردية و الشخصية . و اكد نائب رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الايرانية " محسن انصاري " ان تكريم المضحين الايرانيين يعتبر تكريما و حماية للقيم الاسلامية الكبيرة و العظيمة و اضاف قائلا : انه ما دامت القيم رائجة في الجمهورية الاسلامية الايرانية فان الثورة الاسلامية في ايران سوف تبقي شامخة و عزيزة و بالتالي فسوف يتم تسليم هذه الثورة المباركة الي ايدي صاحبها الاصلي يعني صاحب العصر و الزمان قائم آل بيت النبوة و الامامة ( سلام الله عليهم ) الامام الموعود حجة ابن الحسن العسكري ابا صالح محمد المهدي المنتظر ( عجل الله تعالي فرجه الشريف ) . نهاية الخبر /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬