رمز الخبر: 187671
تأريخ النشر: 16 December 2008 - 00:00
طهران - بحضور رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين مساعد رئيس الجمهورية اقيمت مراسم الاشادة بالطلاب المتميزين من ابناء الشهداء و المضحين و المتفوقين في الامتحانات العامة للدخول في الجامعات لعام 2008م.

ذكر ذلك مراسل نويد شاهد و اضاف قائلاً لقد حضر في هذه المراسم التي اقيمت الليلة الماضية في فندق انقلاب بطهران كل من رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين مساعد رئيس الجمهورية الدكتور دهقان و وزير العلوم و البحوث و التكنولوجيا السيد برويز زاهدي و رئيس مؤسسة الامتحانات السيد عبدالرسول بورعباس و رئيس جامعة صنعتي شريف السيد سعيد سهراب بور و جمع من الطلبة المتميزين من ابناء الشهداء و المضحين و اسرهم. و قدم في هذه المراسم المدير العام للتعليم العالي السيد رضا صحرائي تقريراً عن احصائية النجاح لطلاب شاهد و المضحين في الامتحانات العامة الجامعية لعام 1387/ 2008م و قال شهدت نسبة النجاح للطلاب في مستوي الماجستير في الجامعات الحكومية قياساً بالنجاح في العام الماضي زيادة بنسبة 32 بالمئة. و اشار الي ان الطلاب في امتحاناتت الماجستير في الجامعة الاسلامية الحرة شهدت ايضاً زيادة بنسبة 22 بالمئة و قال ان احصائيات النجاح في الامتحانات للتسجيل في الجامعات شهدت هذا العام زيادة بنسبة 49%. و اضاف السيد صحرائي قائلاً بلغت نسبة نجاح الطلاب من ابناء الشهداء و المضحين في الامتحانات الجامعية العامة 8/47 بالمئة كما و ان نسبة النجاح للطلاب من ابناء الشهداء و المضحين في مستوي البكالوريوس في العلوم الطبية و غيرها في الجامعة الحرة بلغت 87 بالمئة. و حول احصائية المقبولين من ابناء الشهداء و المضحين في الجامعات قال لقد نجح هذا العام 76 طالباً في التسجيل في جامعة صنعتي شريف و 145 طالباً في جامعة طهران و 83 طالباً في جامعة العلوم الطبية بطهران 46 طالباً في جامعة الشهيد بهشتي و 34 طالباً في جامعة العلوم الطبية في شيراز. و قال المدير العام للتعليم العالي لمؤسسة الشهيد و شؤون المضحين: لقد كانت نسبة النجاح في محافظة يزد قياساً بمجموع الناجحين في الجامعات في هذه المحافظة 56/7 بالمئة و خراسان الجنوبي 3/53% و طهران الكبري 6/45 بالمئة و سمنان 44/6 بالمئة و اصفهان 43 بالمئة و التي سجلت اعلي نسبة في القبول لابناء الشهداء و المضحين بين المحافظات الايرانية الاخري. و القي رئيس مؤسسة الشهيد و شؤون المضحين الدكتور حسين دهقان كلمة بهذه المناسبة قال فيها: إن النجاحات التي احرزها ابناء الشهداء و المضحين في الجامعات ينبغي ان تشكل نقطة البداية لتحقيق نجاحات تالية لأن هذه النجاحات ستكون نقطة البداية لتحقيق المزيد من النجاحات. و اضاف الدكتور دهقان قائلاً: ان ما يتوقعه المجتمع من نجاحات لابناء الشهداء و المضحين هو توقع في محله لان نسبة النجاحات ينبغي أن تكون ذا وتيرة تصاعدية و ينبغي علي ابناء الشهداء و المضحين اعتبار نجاحهم هذا بداية للنجاحات القادمة. و قال السيد دهقان في ختام حديثه: اننا نشهد حصيلة التضحيات و تلك الحركة التي نفذها الامام من منطلق امتثاله و الهداية القائمة علي الاسلام المحمدي (ص) الاصيل في هذه البلاد و اننا نشعر بالارتياح حيال نجاح المضحين و اسرهم باعتبارهم الورثة الاصليين للشهداء. هذا و اشيد في هذه المراسم بكل من الاستاذ الباحث في فرع المكانيك في جامعة العلوم الطبية في طهران السيد حسن مسلمي نائيني و السيد كوثر قرباني نجل المضحي في فرع الهندسة الكهربائية في جامعة صنعتي شريف و السيد محمدسليمان درچه نجل المضحي في فرع الحقوق بجامعة الشهيد بهشتي و السيد محمود مهدي طاهري نجل الحر في فرع طب الاسنان في جامعة العلوم الطبية بشيراز و بالسيدة فرزانة ضيائي نجله المضحي في فرع الطب في جامعة العلوم الطبية بطهران و السيد مهدي شيخ زادة تكابي ابن الشهيد في فرع الهندسة الكهربائية في جامعة صنعتي شريف و بالسيدة مائدة نمازي اصفهاني نجلة المضحي في فرع الحقوق بجامعة طهران و السيدة نعيمي طلائي نجاد نجلة المضحي في فرع علم النفس بجامعة الشهيد بهشتي و السيد محمد شاملي نجل المضحي في فرع الهندسة الكهربائية في جامعة صنعتي شريف و هدي ميرزائي تشنيزي نجله المحرر في فرع الاثار القديمة بجامعة طهران و قد اثني عليهم و قدمت لهم جوائز بهذه المناسبة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
‫الموقع‬ ‫جدید‬
‫قراءة‬ ‫اکثرة‬