خبر کا کوڈ: 378187
تاریخ نشر: 14 July 2014 - 11:36
ڈاكٹر نے ان سے كچه سوالات كئے اور پهر ايك كاغذ پر ايك سوال ديا كه اسے حل كر دے۔ابهي مصطفيٰ نے جواب پورا نهيں لكها تها كه ڈاكٹر نے كها: بيٹا تم پاس هو۔فيس بهي معاف هے۔

هžايك كونے ميں بيٹهے زار و قطار روئے جارهے تهے اور سب لوگوں نے هميں چاروں طرف سے گهير ركها تها؟مجهے كيا معلوم تها وه ايسا كريں گے؟ كسي نے پوچها اسے كيا هوگيا هے؟ ميں نے سمجهايا: اسے كچه بهي نهيں هوا ۔ميں حساب ميں فيل هوگيا هوں اس وجه سے وه غمگين هے۔
هž اس كا ميته بهت اچها تها۔راتوں كو سارے بچوں كو سرپولك اسكوائر كے پاس والي مسجد كے پيچهے بچوں كو جمع كرتا اور انهيں ميته پڑهايا كرتا تها۔
هž هر شب جمعه كو مجهے اپنے ساته مسجد ارك لے جاتا۔وه بهي اپني سائيكل سے۔مسجد كے ايك كونے ميں بيٹه جاتا اور غور سے وعظ سنتا تها جب تك وه وعظ سنتا ميں سائيكل كي سواري ليتا تها۔
هž ميرے والد كي موزے بنانے كي فيكٹري تهي۔ان كي موزے بننے والي مشين كا ايك پرزا آئے دن خراب هوجاتا تها جس كي وجه سے كام رك جاتا تها۔عباس نے ايك دن مشين كهول كے پرزا نكالا اور اس كو ديكه كر ايك نيا پرزا بنايا۔مصطفي كو بهي يه كام اچها لگا تو اس نے بهي ايك پرزا بنايا۔اس كے بعد وه يه پرزا بنانے لگے اور ايك چهوٹا سا كارخانه چلانے لگے۔اب بابا موزوں كے بجائے ان پرزوں كا كارخانه چلانے لگے۔
هž هائي اسكول كے پرنسپل نے جب مصطفيٰ كي صلاحيتوں كو ديكها تو اسے لگا كه اسے اس اسكول وقت ضائع نهيں كرنا چاهيے بلكه كسي اچهي جگه اپني صلاحيت آزماني چاهيے۔انهوں نے مصطفيٰ كوبلايا اور اس سے كها كه البرز انڈسٹري جائے اور وهاں كے منيجر ڈاكٹر مجتهدي كے ساته بات كرے۔ان كا ايك اسكول تها جو كافي ماناجانا تها ليكن وه فيس زياده ليتے تهے۔مصطفيٰ ان كے پاس گيا۔ڈاكٹر نے ان سے كچه سوالات كئے اور پهر ايك كاغذ پر ايك سوال ديا كه اسے حل كر دے۔ابهي مصطفيٰ نے جواب پورا نهيں لكها تها كه ڈاكٹر نے كها: بيٹا تم پاس هو۔فيس بهي معاف هے۔

هžايك كونے ميں بيٹهے زار و قطار روئے جارهے تهے اور سب لوگوں نے هميں چاروں طرف سے گهير ركها تها؟مجهے كيا معلوم تها وه ايسا كريں گے؟ كسي نے پوچها اسے كيا هوگيا هے؟ ميں نے سمجهايا: اسے كچه بهي نهيں هوا ۔ميں حساب ميں فيل هوگيا هوں اس وجه سے وه غمگين هے۔ هž اس كا ميته بهت اچها تها۔راتوں كو سارے بچوں كو سرپولك اسكوائر كے پاس والي مسجد كے پيچهے بچوں كو جمع كرتا اور انهيں ميته پڑهايا كرتا تها۔ هž هر شب جمعه كو مجهے اپنے ساته مسجد ارك لے جاتا۔وه بهي اپني سائيكل سے۔مسجد كے ايك كونے ميں بيٹه جاتا اور غور سے وعظ سنتا تها جب تك وه وعظ سنتا ميں سائيكل كي سواري ليتا تها۔ هž ميرے والد كي موزے بنانے كي فيكٹري تهي۔ان كي موزے بننے والي مشين كا ايك پرزا آئے دن خراب هوجاتا تها جس كي وجه سے كام رك جاتا تها۔عباس نے ايك دن مشين كهول كے پرزا نكالا اور اس كو ديكه كر ايك نيا پرزا بنايا۔مصطفي كو بهي يه كام اچها لگا تو اس نے بهي ايك پرزا بنايا۔اس كے بعد وه يه پرزا بنانے لگے اور ايك چهوٹا سا كارخانه چلانے لگے۔اب بابا موزوں كے بجائے ان پرزوں كا كارخانه چلانے لگے۔ هž هائي اسكول كے پرنسپل نے جب مصطفيٰ كي صلاحيتوں كو ديكها تو اسے لگا كه اسے اس اسكول وقت ضائع نهيں كرنا چاهيے بلكه كسي اچهي جگه اپني صلاحيت آزماني چاهيے۔انهوں نے مصطفيٰ كوبلايا اور اس سے كها كه البرز انڈسٹري جائے اور وهاں كے منيجر ڈاكٹر مجتهدي كے ساته بات كرے۔ان كا ايك اسكول تها جو كافي ماناجانا تها ليكن وه فيس زياده ليتے تهے۔مصطفيٰ ان كے پاس گيا۔ڈاكٹر نے ان سے كچه سوالات كئے اور پهر ايك كاغذ پر ايك سوال ديا كه اسے حل كر دے۔ابهي مصطفيٰ نے جواب پورا نهيں لكها تها كه ڈاكٹر نے كها: بيٹا تم پاس هو۔فيس بهي معاف هے۔
نام:
ایمیل:
* رائے: