رمز الخبر: 83118
تأريخ النشر: 28 July 2014 - 00:00
طهران-سيتم تصوير وقائع السنوات الأخيرة للحرب المفروضة التي انتهت بقبول القرار رقم 518 و بعدها بعمليات المرصاد في فلم وقف اطلاق النار(آتش بس).

و اورد مراسل موقع شاهد تصريح السيد جعفري حول انتاج مشروع وقف اطلاق النار الوطني كما يلي: \"كان من المقرر ان يتم انتاج هذا الفلم في عام 1383هـ.ش/ 2004 م. و لكن قد توقف انتاجه بسبب بعض الحساسيات التي كانت موجودة حول بعض القضايا كالقرار رقم 518 و الآن و بعد مضي عامين و المتابعات التي اجريت تقرر ان نوضح وضعية انتاج هذا المشروع في اجتماع يتم عقده مع رئيس مؤسسسة الاذاعة و التلفزيون\". و اضاف السيد جعفري قائلاً: \"إن رؤية رئيس مؤسسة الاذاعة و التلفزيون المهندس ضرغامي لهذا المشروع ايجابية اذ اعرب عن موافقته المبدئية علي انتاج هذا الفلم-المسلسل بعد ان اطلع عن قصة هذا الفلم و مضمونه. و الآن ينبغي علينا تحديد وضعية انتاج فلم « وقف اطلاق النار» المسلسل من خلال اجراء المحادثات النهائية\". و قال السيد جعفري و هو المخرج لمشروع فلم وقف اطلاق النار : \"ان قصة هذا الفلم تبدأ منذ شتاء عام 1366هـ ش/ 1987م و تتواصل لمدة أشهر بعد قبول قرار وقف اطلاق النار و عمليات المرصاد و تحدث في هذه الحقبة الزمنية احداث تؤدي الي خسران الفاو شلمجة و... . و في الختام تتم دراسة عمليات بيت المقدس و المرصاد\". و حول تصوير القيادة الرئيسية للحرب كالقائد محسن رضائي و غيره قال: \"إن كبار القادة للحرب كآية الله هاشمي رفسنجاني و السيد رضائي لم ندخلهم بشكل مباشر في هذه القصة لكن حضور هؤلاء الافراد يمكن احساسه من خلال رسائلهم الموجهة الي الكتائب و الوحدات الموجودة في الجبهات\". و اشار السيد جعفري الي مرحلة الدراسة و الكتابة لهذه القصة و التي استمرت نحو عشرة اعوام و قال: \"لقد كتبت قصة هذا الفلم في مشروع استمر لمدة عشرة اعوام و الذي يشمل جانباً هاماً من التاريخ الايراني المعاصر و نحن نأمل اعداد المقدمات اللازمة لانتاج هذا الفلم في اسرع وقت\". و قال هذا المنتج لفلم وقف اطلاق النار(آتش بس)، لقد صودق علي انتاج هذا الفلم علي قياس 35 مليمتر و من المقرر ان تتم صياغة نسخته السينمائية. هذا و يتولي اعداد هذا الفلم المخرج للفلم نفسه كما سيتم اعداده و انتاجه في مجموعة الحماس و الدفاع للقناة الاولي للتلفزيون الايراني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: