رمز الخبر: 378387
تأريخ النشر: 20 July 2014 - 00:00
أبدي حشد آخر من الفنانيين الإيرانيين إحتجاجهم حيال المجازر التي يرتكبها الكيان الصهيوني في قطاع غزة.
وبعد بيان أصدره أكثر من 70 فناناً إيرانياً من المسرحيين والسينمائيين تنديداً بالعدوان الإسرائيلي علي غزة، قام حشد آخر من الفنانين في التلفزيون والسينما بإبداء الرأي في شبكات التواصل الإجتماعي فيما يخص قتل أبناء الشعب الفلسطيني في غزة. فقامت الممثلة الشهيرة في السينما الإيرانية "هنكامه قاضياني" بنشر صورة لأطفال غزة في شبكة إنستغرام الإجتماعية، وكتبت: "متي نستيقظ من هذا الكابوس؟ وحتي متي يتصدر قتل أطفال غزة أخبار وسائل الإعلام؟ هذا وبالإضافة إلي أنه بادر الممثل الشهير الإيراني في السينما "بهرام رادان" في صفحته الخاصة في إنستغرام إلي نشر ملصق يعرض صورة أب فلسطيني، وكتب: "رجل قدولد له طفل بعد 24 عاماً، وطفل قتل إثر هجوم الكيان الصهيوني". من جانبه، نشرت الممثلة الإيرانية "هانية توسلي" في إنستغرام صورة لطفل من أطفال غزة بيده ورق مقوي كتب فيه: «إنتهوا من قتلنا»، ثم كتبت هذه الفنانة: "ليس هناك ما هو أكثر إستياءاً من الحرب، وليس هناك ما هو أكثر رعباً من قتل الأطفال والأبرياء. لم أزل أرتعش عندما أتذكر ناشئاً أحرق وهو حي، ليت وضع العالم مختلف عما نشاهده". كما أنه طالب عدد من الفنانين الايرانيين منهم، "صابر أبر"، و"رضا ثروتي"، و"نيوشا ضيغمي"، و"هدايت هاشمي" و"مهدي باكدل" في شبكات التواصل الإجتماعي بإنهاء العدوان علي غزة. يذكر أنه قامت كل من الفنانة الشهيرة في السينما الإيرانية "نيكي كريمي"، والمخرجة للأفلام السينمائية "تهمينه ميلاني"، والكاتبة والمترجمة "ليلي كلستان" بنشر بيانات وكتابات في صحيفة "الإعتماد" الإيرانية، وعبّرن عن إحتجاجهن حيال الأوضاع التي تعيشها غزة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: