رمز الخبر: 378273
تأريخ النشر: 18 July 2014 - 00:00
اعترف جيش الاحتلال الصهيوني اليوم الجمعة بمقتل احد عناصره ليل الخميس الجمعة بشمال قطاع غزة، ليصبح اول جندي صهيوني يقتل منذ بدء العدوان البري علي قطاع غزة مساء الخميس والذي لم يحقق اي من اهدافه، وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الجنرال موتي الموز لاذاعة جيش الاحتلال سيتم التحقق في ملابسات مقتل الجندي وسيعلن عنها فور الاطلاع عليها.

و دارت اشتباكات فجر اليوم الجمعة بين فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة وجنود الاحتلال الصهيوني المتسللين شرق بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة وفي شرق خانيونس جنوب قطاع غزة. وأعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس عن تفجير خمس عبوات أفراد في قوة صهيونية خاصة شمال بيت لاهيا بعد وقوعها في كمين. وقد اعترف جيش الاحتلال بإصابة سبعة من جنوده إصابة أحدهم حرجة بعد وقوعهم في كمين القسام شمال موقع عسقلان شمال بيت لاهيا، فيما أوضحت مصادر صهيونية ان الاصابات السبعة وصلت الي مستشفي برزلاي في مدينة عسقلان المحتلة وجميعهم من جنود جفعاتي، حيث وصفت إصابة احد الجنود المصابين بالحرجة وبترت ساق أحدهم. وذكر تلفزيون الاقصي ان الآليات الصهيونية المتسللة شمال بيت لاهيا تتراجع بعد تصدي المقاومة لها. وأعلنت كتائب القسام عن قنص جندي صهيوني شرق القرارة وأصابته إصابة مباشرة، كما دارت اشتباكات عنيفة بين المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال المتسللة قرب موقع سريح شرق بني سهلا في خان يونس جنوب قطاع غزة. وفي سياق متصل، قصفت كتائب القسام الآليات العسكرية الصهيونية المتمركزة شمال بيت لاهيا بـ 10 قذائف هاون، وقصفت القسام حشودات عسكرية شمال قرية أم النصر بـ 5 صواريخ 107، وحشودات عسكرية شرق رفح بـ 4 صواريخ 107، وموقع "زيكيم" العسكري بصاروخي 107، واوفوكيم بـ 10 صواريخ غراد.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: